تفاصيل التصريح الصحفي
الرقي للإنجاز

    • https://www.effatuniversity.edu.sa/English/Research/Pages/default.aspx, A researcherhttps://www.effatuniversity.edu.sa/Arabic/Research/pages/default.aspx, باحث
      باحث
    • https://www.effatuniversity.edu.sa/English/Academics/Undergraduate/, An undergraduatehttps://www.effatuniversity.edu.sa/Arabic/Academics/Undergraduate/, البكالوريوس
      البكالوريوس
    • https://www.effatuniversity.edu.sa/English/Academics/Graduate/, A graduatehttps://www.effatuniversity.edu.sa/Arabic/Academics/Graduate/, الدراسات العليا
      الدراسات العليا

تفاصيل التصريح الصحفي

Skip Navigation LinksEffat University > جامعة عفت > المركز الإعلامي > تفاصيل التصريح الصحفي

    جامعة عفت تحتفل بمرور 20 عاماً على تأسيسها

    07 February 2019
    أخبار جامعة عفت
    20th Anniversary
    تحت رعاية صاحب السمو الملكي مستشار خادم الحرمين الشريفين وأمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل، احتفلت جامعة عفت بمرور عشرين عاماً على تأسيسها، كما احتفلت بتخريج 1100 طالبة في الدفعتين الثانية والعشرون والثالثة والعشرون بما في ذلك الدفعة الأولى من خريجات برنامج التصميم، وماجستير العلوم في المالية ، وماجستير العلوم في هندسة الطاقة، وذلك في يوم الخميس الثاني من جمادى الآخر 1440هـ الموافق 7 فبراير 2019م، في مقر جامعة عفت بجدة.

    تحت رعاية  صاحب السمو الملكي مستشار خادم الحرمين الشريفين وأمير منطقة مكة المكرمة الأمير خالد الفيصل، احتفلت جامعة عفت بمرور عشرين عاماً على تأسيسها، كما احتفلت بتخريج 1100 طالبة في الدفعتين الثانية والعشرون والثالثة​ والعشرون بما في ذلك الدفعة الأولى من خريجات برنامج التصميم، وماجستير العلوم في المالية ، وماجستير العلوم في هندسة الطاقة، وذلك في يوم الخميس الثاني من جمادى الآخر 1440هـ الموافق 7 فبراير 2019م، في مقر جامعة عفت بجدة.​

    حضر الحفل العديد من أفراد العائلة المالكة وصاحب السمو الملكي الأمير تركي الفيصل، وصاحبة السمو الملكي الأميرة لولوة الفيصل، نائب رئيس مجلس الأمناء والمشرف العام على جامعة عفت، بالإضافة إلى شخصيات ورجال ونساء أعمال وأهالي الخريجات.

    وتتم جامعة عفت هذه السنة عامها العشرين محقّقةً خلالها الكثير من الانجازات على الصعيد المحلي والدولي منذ تأسيسها كأول كلية أهلية في عام 1999م ومن ثمّ حصولها على مسمّى جامعة في عام 2009م، موفّرة برامج عُرِضت لأول مرة للفتيات في المملكة مثل العمارة، والهندسة الكهربائية وهندسة الحاسبات، والريادة في الأعمال، والانتاج المرئي والرقمي، وهندسة الطاقة، كما توّجت انجازاتها العديدة بحصولها على جائزة الملك عبدالعزيز للجودة في عام 2017م، ومن ثم تصنيفها من بين أفضل 100 جامعة عربية في عام 2018م.

    ويجدر بالذكر أن مؤسِّسة جامعة عفت هي الملكة عفت آل ثنيّان، زوجة الملك فيصل آل سعود - رحمهما الله-، وهي رائدة تعليم وتمكين المرأة السعودية، والتي افتتحت مدرسة دار الحنان وهي أول مدرسة نظامية للفتيات في المملكة في عام 1955م، فاتحةً الأبواب لتعليم أجيال الفتيات والنساء السعوديات وحتى يومنا هذا.

    ابتدأ الحفل بالسلام الملكي ثم بمسيرة الطالبات وكلمة الدكتورة هيفاء رضا جمل الليل، رئيسة جامعة عفت، والتي قالت فيها:" وضعت جامعة عفت نصب عينيها  منذ نشأتها في عام 1419 هجرية الموافق 1999 ميلادية تحقيق الرقي في الإنجاز فوضعت خططاً تطويرية في كل مرحلة من مراحل عمرها لبلوغ أهدافاً محددة و سعت لبلوغها بكل ما لها من طاقة فكانت إنجازاتها التي نحتفل بها جميعاً اليوم ... فكان أن تضاعف عدد الطالبات من 37 طالبة فقط  ليصل لأكثر من ألفين طالبة  ....كما بدأ ت الجامعة بطاقم  تدريس و إداريين لا يتعدي الخمسة عشر فردأً ليصبح أربعمائة فرد في يومنا هذا ... و بدلاً من طرح برنامجين فقط تحت كلية واحدة أصبح بالجامعة أربع كليات تطرح 13 برنامج بكالوريوس و أربعة برامج للماجستير معظمها كان الأول من نوعه في المملكة  عند طرحه, أحدثها على سبيل المثال برنامج ماجستير العلوم في هندسة الطاقة بفرعيه – هندسة البترول و هندسة الطاقة المتجددة".

    كما وجهت كلمة للطالبات الخريجات قائلة: " كم أنا فخورة بنجاحاتكن ومدركة بأنكن ستتخرجن في وقت يعج بالتحديات على مستوى العالم... ولكنني واثقة في قدراتكن على تطويع مهارات السلوك والمعرفة والخبرات التي اكتسبتموها لتجاوز تلك التحديات بنجاح إن شاء الله."

    وأشارت الدكتورة هيفاء إلى أن جامعة عفت هي نتاج رؤية الملكة عفت الثنيان - زوجة جلالة الملك فيصل آل سعود - رحمهما الله – والتي كان باكورة سعيها الحثيث لتثقيف وتعليم المرأة افتتاح مدارس دار الحنان - أول مدرسة للبنات في مملكتنا الحبيبة ؛ ونصبت نفسها قدوة فألحقت بناتها بالمدرسة للاقتداء بها في الريادة والعطاء. ولم تنتهي مسيرتها بتأسيس دار الحنان بل استمرت في العطاء حتى كبرت بحلمها وأنشأت كلية عفت عام 1999م قبل وفاتها لتكون بذلك أيقونة تعليم الفتيات في المملكة"، وأضافت مشيرة الى أن أهداف الاحتفال تتمثل في ابراز وتعزيز دور الجامعة في مسيرة التنمية الوطنية والاحتفاء بمنجزات الجامعة وتوثيقها لمواصلة مسيرة النجاح وتحقيق الاستدامة وتعزيز هوية الجامعة محليا ودولياً وتوطيد العلاقة مع خريجي الجامعة ومنسوبيها.  

    استمر الحفل بكلمات من الخريجات والتي ألقتها الطالبات المتفوقات والحاصلات على أعلى معدلات التخرج في الفصلين الدراسيين الأخيرين وهن : والطالبتين لجين الحبشي والعنود الشيخ من قسم العمارة، والطالبة فرح العيسائي من قسم التصميم.

    وقالت الخرّيجات في الكلمة: جامعتنا الحبيبة لقد صقلتِ مهاراتنا وأثريت معارفنا ونميّتِ قدراتنا وبنيتِ الثقة فينا حتى ارتبط اسمك بقدرنا ومستقبلنا العلمي والعملي.". وأضفن في كلمتهن: "كم هو جميل أن يتزامن تخرّجنا مع مرور عشرين عاماً على تأسيس جامعتنا الحبيبة، فاليوم فرحتنا فرحتين، وكم نحن فخورات أن نكن ثمرات ميراث الملكة عفت، والتي ستظل دائماً فخراً وقدوةً للنساء في وطننا الغالي".​

    اختتم الحفل بتكريم الطالبات المتفوقات وتكريم موظفّي الجامعة الذين أكملوا 20 عاما في خدمة  جامعة عفت، وتم أخذ صور لهم مع صاحب السمو الملكي الأمير تركي الفيصل و صاحبة السمو الملكي الأميرة لولوة الفيصل ورئيسة الجامعة، الدكتورة هيفاء جمل الليل.



add chat to your website